--- تابعونا في برنامج شبابي جديد "واقع تاني" علي قناة الكرمة 1 الجمعة الساعة 1 ظهرا والسبت 2 صباحا والثلاثاء 6.30 مساءا   --....... شاهدنا علي قناة الكرمة برنامج " جه وقتك " البث المباشر كل يوم خميس الساعة 9.30 م بتوقيت القاهرة ...الاعادة السبت 3 ظهرا وعلي قناة الكرمة 2 السبت 9 مساءا والاحد 10 صباحا ----

افتكر الله قبل ما الايام تفتكرك

 

من المؤكد إن كنت ناسي لله انك تفتكره برضاك او غصب عنك ولكن متي يا تري ستفتكر الله ؟!! هل عندما تفتكرك الايام ؟!!! وأنا لا أعني بذلك ان الايام تنسى او تتذكر ولكني اشير الى حتمية الكبر والشيخوخة , فالوقت يمر والسنين تمر ولا نشعر بها الا بعد فوات الوقت , لذلك يقول الكتاب المقدس   " مفتدين الوقت لان الايام شريرة " أفسس 5 : 16 , فهل تتذكر الله يا صديقي فى الرحب قبل ان تاتي الضيقات والازمات ؟! قبل فوات الاوان وقبل ان تقول ليس لى فيها خيرا , وماذا استطيع ان اعمل ؟!

لذلك يقول الحكيمة " سليمان النبي " فى اواخر ايامه بعدما اضاع الكثير من الوقت فى تجربة ملاهي وملذات العالم " أذكر خالقك فى ايام شبابك " جا 12 : 1 , وهو يتكلم عن السبب فيقول قبل ان تاتي ايام الكبر وتشيخ ولا يكون للانسان الطاقة بان يعمل ما يريده الله منه فى ذلك الوقت وتنحل قوة الانسان فيندم على كل وقت أضاعه فيما لا يفيد ولا ينفع .

فهل نتعلم من خبرات الذين سبقونا , هل نغتنم الفرصة ونستثمر شبابنا فيما لا يفنى ولا يزول , فى عبادة الله واتباع وصاياه وايضا فى خدمته التي لها مجازاة ,

يكمل الرسول كلامه لأهل  أفسس بعدما قال مفتدين الوقت فيقول " من أجل ذلك لا تكونوا اغبياء بل فاهمين ما هي مشيئة الرب " ( أفسس 5: 17 ) .

فمشيئة الرب لنا كشباب أن نضع حياتنا وعمرنا تحت قدمي السيد الذى اشترانا بدمه وقدسنا لكي نكون شعبه وخاصته ونترك له المجال ان يتمم مقاصده وخططه لحياتنا , فهو الراعي العظيم الذى يستطيع أن يقود حياتنا الى بر الامان والى ما يسرنا ويفرحنا ويكفينا .

فهل تصلى معي يا صديقي صلاة تكرس فيها حياتك وشبابك وكل طاقاتك للرب ولخدمته ,

ابي السماوي , اني أقدم لك عمرى وحياتي واخضع نفسي لمشيئتك لكي تثمر انت بها وفيها , يا ايها الكرمة الحقيقية إجعلني غصن ثابت مثمر فيك , أمين .

 

 

 

comments

لدعم الخدمة ماديا اضغط هنا

x

"ألق على الرب أعمالك فتثبت أفكارك" (أمثال 16: 3)

Developed in conjunction with Ext-Joom.com